القوه الناعمة وتأثيراتها في السياسة الخارجية

الأربعاء 31 أكتوبر 2018 11:01 ص

تُشكل دراسة القوة الناعمة وتأثيراتها في السياسة الخارجية مكانة خاصة في فهم أدوات النفوذ وتوجهات السياسيات الخارجية، سواء في الجانب السياسي أو الإيديولوجي (حروب الأفكار)، بناء على أن القوة الناعمة باتت ركيزة أساسية في السياسة الخارجية للدولة، وترجمة عملية لرؤيتها السياسية والثقافية والفكرية..، وتناما أهمية القوة الناعمة (soft power) بشكلٍ مطرد نتيجة ثورة التكنولوجيا وطغيان التواصل الاجتماعي على غيره من وسائل الاتصال الأخرى، الذي عزز دور الفرد في مراقبة السياسات بل وتقييمها.

المنطقة العربية تشهد صراعات متعددة وحروباً إقليمية بالوكالة في أكثر من ساحة، ولم يعد الصراع العربي الإسرائيلي هو الوحيد في المنطقة والمجمع عليه عربياً، حيث اختلفت الأولويات واتجاهات المخاطر، وظهر من يجاهر بأن كيان الاحتلال الإسرائيلي لم يعد هو المهدد الرئيسي لاستقرار المنطقة، وتبنت بعض الأصوات المطالبة بضرورة إشراكه في مواجهات الخطر الإيراني وأدواته في المنطقة.

تكمن أهمية هذه الدراسة في أنها تدرس وجهاً آخر من أوجه الصراع، وأداة نفوذ باتت محل اهتمام الدول والقوى الفاعلة، كما أن النظر في واقع المنطقة العربية وانتشار رقعة الصراعات فيها وتعدد أدوات النفوذ الإقليمي والدولي فيها تزيد من أهمية دراسة واقع القوة الناعمة

لدول محوريه بالشرق الأوسط

وتسعى هذه الدراسة إلى الإجابة عن أسئلة تتعلق بالرؤى والاستراتيجيات التي تتبعها مصالح ونفوذ تلك الدول

ألخلاصه

تم تسليم ملف اليمن الى مكتب إسرائيل وبشكل مدروس وموقوت ولأغراض سهلة الاستنتاج خاصةً بعد

زيارة رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، إلى سلطنة عُمان،

كما شارك وزير الاتصالات الإسرائيلي، في "مؤتمر المندوبين المفوضين للاتحاد الدولي للاتصالات 2018" في دبي.

بينما يشارك وزير المواصلات والاستخبارات الإسرائيلي، يسرائيل كاتس، الأسبوع المقبل في مؤتمر دولي في العاصمة العمانية مسقط.

إعلاميا بنسمع التصريحات الأمريكية و الأوربية والروسية فيما يخص انهاء الحرب اليمنية او بمعنى ادق تصريحات مفادها يجب ان تتوقف الحرب باليمن . التي تخوضها الإطراف المتنازعة بالوكالة .

الا انه لاتوجد بوادر حقيقية تلوح في الأفق وفقا للسياسة القوه الناعمة .

ولاتوجد اي رغبه لدى مايسمى بالإطراف المتصارعة اختار قرارها بوقف الحرب بل منتظره الى ماتقرره دول الإقليم .

البيانات الأممية والمحلية تحذر بان المجاعة باليمن تضرب اكثر من ثلثين السكان اي حوالي 18مليون نسمه يواجهون مجاعة الاسوء من نوعها في العالم .

وتأتي في ظل فساد حكومي وانهيار اقتصادي للعملة اليمنية مقابل العملة الأجنبية والدولار .مما سارعت الشرعية الى إقالة رئيس الحكومة بن دغر وإحالته الى ألمحاكمه وفقا لتوجيهات رئاسية أصدرها الرئيس الشرعي عبدربه منصور هادي .

وتم تعين الدكتور معين عبدالملك صاحب السياسة الناعمة دون تغير في التشكيل الحكومي الذي يظل كماهو كان سائد ابان وجود الدكتور بن دغر.

نحن نعرف ان الحكومة لاتملك اي قرار سوى استغلال الوقت لترتيب أوضاعها الخاصة .

اما انها تقدم شي للمواطن في المناطق المحررة لا تستطيع بل تستطيع ان تخلق الكثير من المشاكل والمناكفات السياسية لاجل تغطية عجزها واخلا مسؤولياتها وتبرير مواقفها بانها صاحبت قرار وهي بالحقيقة لاتملك من الأمر شي والأمر كله للتحالف العربي السعودي الإماراتي .

من المحزن اننا اليوم نستقبل الدكتور معين عبدالملك صاحب الأصابع الناعمة وقد تسابقت الأبواق الإعلامية للتطبيل.ولكن فاقد الشي لا يعطيه وقد استبقت الحكومة اختلالات أمنيه شهدتها عدن وتعز وراح ضحيتها اغتيال مدير مكافحة الإرهاب في عدن

أتمنى ان الدكتور معين عبدالملك لايقفز عن الواقع ويترك الأمر للتحالف ان يمارسه مسؤولياته امام الشعب في المحافظات المحررة بعيدا عن ترك الحبل عالقارب وهم يشاهدون ما يعانيه الناس في المحافظات المحررة.

وعبدالملك لايملك عصاء سحري لاجل إيقاف التدهور الاقتصادي لو لم يكون للتحالف قرار بذالك لانه المعني بالأمر ولا نغالط أنفسنا وما يقرره أصحاب القوه والسياسة الناعمة هو سيأتي ولكن ليسى بالقريب العاجل اذا وافق الانقلابين التخلي عن أسلحتهم ومن ثم نزع السلاح من هذا البلد بشطريه الشمالي والجنوبي ويبقى منزوع السلاح وتحت المراقبة الدولية ومن ثم كل محافظه تحكم نفسها ادا استطاعت وربما انه سيتجزأ الى اقل من ان تحكم ألمحافظه نفسها

نسال الله ان يمن علينا بالفرج والخروج من هده ألازمه

التعليقات