في قضية اغتصاب طفل الكبسة ..

محكمة الميناء تستمع للشهود ومصادرة هاتف لأقارب المتهمين بعد محاولة تصوير الضحية

الأحد 03 يونيو 2018 10:46 م
محكمة الميناء تستمع للشهود ومصادرة هاتف لأقارب المتهمين بعد محاولة تصوير الضحية
الاتحاد نيوز - خاص

عقدت محكمة الميناء الابتدائية بمديرية التواهي بعدن جلستها الثالثة اليوم الأحد للنظر المستعجل في قضية اغتصاب طفل في حي الكبسة بمديرية المعلا .

وفي الجلسة التي ترأسها فضيلةالقاضي علي صالح القحيف وبحضور امين السر لطفي الخضر ووكيل النيابة عبدالله سالم وعضو النيابة هاني امان استمعت المحكمة الى شهادة امام مسجد "الجبرتي" الذي أدلى بشهادته ضد المتهم الثالث المسن "ص.ص" متهما اياه بانه قام باغتصاب طفل بعد ان لجاء اليه والد الطفل بعد الحادثة.

كما استمعت المحكمة الى تقرير الطبيب الشرعي الذي أكد ان المتهم المسن بصحة جيدة ، الا ان المتهم المسن أنكر ذلك مؤكدا بأنه عاجز جنسيا وطالب بتغيير الطبيب.

كما ادلى طفل آخر بشهادته مؤكدا انه رأى فيديو الادانة الذي يدين المتهم الأول (ع.ج) والذي اخفته شرطة المعلا بعد ذلك.
وينتمي ثلاثة من المتهمين باغتصاب الطفل في المعلا الى شرطة المعلا .

وفي الجلسة شرع أحد اقارب المتهمين بتصوير المجني عليه الطفل "الضحية" لغرض التشهير به كما اعتقد الحاضرون ، فصاح الحاضرين وطلبوا من القاضي مصادرة الجوال وهو ما استجاب له القاضي وأمر بمصادرة جواله بعد أن قام بتصوير الطفل بشكل متعمد.

وظل المتهمون في الجلسة على موقفهم الرافض للتهم المنسوبة اليهم ، فيما شهدت قاعة المحكمة فوضى ودخول عدد كبير من مناصري المتهمين الا ان العدد الأكبر كانوا من مناصري الطفل الضحية .

وقررت المحكمة رفع الجلسة وتأجيل المحاكمة الى يوم غد الاثنين الساعة 11 صباحا

 

التعليقات