القصة الكاملة لجريمة قتل الاكاديمي الدكتور احمد الصلاحي اليافعي

قبل إسبوع
القصة الكاملة لجريمة قتل الاكاديمي الدكتور احمد الصلاحي اليافعي
الاتحاد نيوز| متابعات
   أوضح رئيس وأعضاء لجنة المتابعة التي تم تشكيلها من عدد من الاكاديميين والمشايخ والوجهاء بشان جريمة قتل الاكاديمي الدكتور احمد الصلاحي اليافعي قال فيها : " نوضح للراي العام المحلي والدولي تلك التفاصيل كاملة كما جاءت على لسان اللجنة وهي ان الدكتور احمد محمد صالح الصلاحي كان قد خرج من منزله الكائن في مدينة الشعب بعد صلاة فجر يوم الخميس 11يناير2018م بهدف البحث عن البترول في احدى المحطات لسيارته الشخصية وكانت وجهته باتجاه محطة طيبة الكائنة في طريق البريقا بعد بوابة معسكر التحالف وانه كان يقود سيارته بسرعة اعتيادية ( علما ان الشهيد الدكتور الصلاحي يلتزم بسرعة محدودة جدا وقد اعتاد ان لا يسرع اثناء قيادته للسيارة و ذلك منذ زمن) .
واضاف الشيخ عمر حسين الصلاحي رئيس لجنة المتابعة انه من خلال نزول اعضاء اللجنة بمعية اللواء احمد علي الحدي قائد الشرطة العسكرية الى مسرح الجريمة تبين ان الجريمة تمت على بعد مسافة كبيرة عن بوابة التحالف وان سيارة الشهيد الدكتور الصلاحي قد تجاوزت مكان الخطورة التي قد يقول قائل عكس الحقيقة نتيجة لاي مغالطات او عدم فهم واستيعاب ..وان المعلومات التي تم استدلالها ان لا وجود لاي حاجز او جنود اطلاقا وان الخط كان مفتوح بشكل طبيعي ولم يتجاوز الشهيد اي حاجز او نقطة ..كما ان الشهيد بعدسماعه لاطلاق الجنود رصاصتان في الهواء في قد اوقف سيارته لمعرفة الامر الا ان الجنود قد باشروه بتوجيه الرصاصات القاتلة الى جسمه اصابته رصاصتان في جسمه احداها من الخلف سكنت في القلب اودت بحياته..
ومازال مخيم التضامن مع اسرة الشهيد يستقبل لليوم الثاني مواكب وفود المتضامنين من مختلف مناطق ومدن الجنوب ومن المقرر استمرار المخيم والتضامن مع اهالي واولياء الدم حتى يتم الاستجابة لمطالبهم المتمثلة بتسليم الجناة وايداعهم سجن المنصورة المركزي وتشكيل لجنة تحقيق محايدة واحالتهم الى القضاء لينالوا جزائهم العادل وفقا للشرع والقانون.

التعليقات

(عدن) الباسمة والباسلة..المدينة والمدنية..حين يجوب المرء ..في شوارعها وأزقتها يشاهد على وجوه الاطفال الصغار أبتسامات عريضة..وبعضهم يطلق قهقهات الفرح والانتشاء..اما الكبار فابتسامتهم وضحكاتهم الصادرة م...

يحيى البعيثي

تزداد معركة التدخل الخليجي في اليمن صعوبة كل يوم، ويدفع شعب اليمن عامة والجنوب خاصة، فاتورة تلك الحرب التي لا ملامح تظهر في الأفق لنهاية لها في ظل إصرار بعض الأطراف على حسمها عسكرياً وهو الأمر الذي أث...

عبدالكريم سالم السعدي

فعلا أرى نفسي بأني من تحصلت على نصيب الأسد من قبل إمارات الخير والعطاء , البعض لا هم له في هذه الدنيا غير الركض ثم الركض من أجل الحصول على العطايا المادية وما سواها لا يستحق منه حتى مجرد النظر إليها ....

احمد سعيد كرامه

ينفرد البنك المركزي التابع لحكومة الشرعية اليمنية بعدن بإنجازات مصرفية فريدة وغير مسبوقة في تاريخ  العمل المالي والمصرفي بالعالم من أبرزها مايلي:1- بعد البنك المركزي الوحيد بالعالم الذي باع الدول...

ماجد الداعري

كنت قد توقفت عن الكتابة عن كهرباء لودر منذ أن تقلد ( الحماطي) زمام الامور فيها،حتى نعطي الرجل الفرصة السانحة والوقت الكافي كي يبرهن لنا على الأرض وعملياً دون أن نضايقه أو نشتته، وهذا وعداً قطعته على ن...

فهد البرشاء

في مقال سابق وصفت محافظ أبين بمهاتير محمد ولم يأتِ وصفي هذا خبط عشواء ولكنه كان وصفاً يعتمد على الحقائق والبراهين، إنه وصف قائم على برهنت هذا المحافظ على أرض الواقع فاليوم وترجمة للقاءات سابقة مع رئيس...

انور الصوفي

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر