الربع ساعة الأخيرة جنوبا متى تتحرك عقاربها؟

الأربعاء 27 ديسمبر 2017 12:11 ص

فجأءة، وكما ساورتني ظنوني--وذلك قبل انعقاد أولى جلسات جمعية المجلس الأنتقالي الجنوبي الوطنية --راحت عدد من الأقلام المعروف منها وغير المعروف تغالي في انتقادها وتعيد علينا ذات الاسطوانة التي أشبعت تلك المفردة العقيمة لوكا و التي لم تبارح ذاك المنطق الاستعلائي الذي قام و يقوم عليه ذلك الخطاب العتيق الذي يسير عليه النظام اليمني منذ ان اعلن الاخ علي سالم البيض من موقعه أنذاك "فك الارتباط"عن وحدة عام 1990م والتي انقلب عليها نظام صنعاء ومن يومها الاول و تفاصيل ذلك الانقلاب غير خافية على أحد و ألمعني هنا مفردتهم الأثيرة ألا وهي الأنفصال كما يسوقون ويحرفون الكلم عن موضعه وفقا لاهوائهم

وأمزجتهم المريضة.

 

أعود وأقول أنهم اليوم تجدهم وبعد التئام الجمعية الوطنية في اولى جلساتها وما نتج عنها وحتى من قبل أن يحدث هذا الالتئام وجدنا تلك الاقلام تجدد البيعة لتلك المفردة البليدة وبلا حياء ولا خجل وكأن هذا الجنوب جزءا من اراضيهم في ال : ج.ع.ي  و لم يدخل معها في وحدة بيت لها الغدر سلفا انها ثقافة واعلام القطيع الذي ثابروا عليه ولم ينفكوا عنه الا ان تسويقهم لمفردة الانفصال يأتي وبحسب

تصورهم ولهوى يخصهم وحدهم بأن مسارات ما حدث و يحدث من تطورات منذ ال 4 من ديسمبر 2017م هي ليست في صالح ما ينشده الجنوب من حرية واستعادة للدولة الجنوبية المغدور بها من قبلهم أو بالاحرى من قبل منظومتهم و

نظامهم السياسي المتخلف.

 لا أذهب بعيدا اذا قلت ان هناك قاعدة يتعاطى معها اهل السياسة ومفادها ان السياسة هي فن الممكن وهذا قول فيه كثير من الصواب

بحسب الشروط الموضوعية التي تتحكم بهذه الحالة أو تلك ومع هذا لم تسلم

هذه المقولة من التحريف والتوجيه لها من لدن ذلك القطيع الاعلامي الذي يوزع الادوار فيما بينه لتشويه حق الجنوبيين في تقرير مصيرهم في العاب اعلامية بهلوانية  مكشوفة غير مستساغة وغير مقبولة في الشارع الجنوبي العام ولا يمكن لها ان تجاوز وعيه السياسي المتقدم جدا الا من خلال شراذم بعينها  ارتبطت

مصالحها بقوى الفيد اليمنية وهذه حان لنا ان نكاشفها وندعوها للعودة الى الاجماع  الجنوبي الذي بكل تأكيد يعرف جيدا ان العمل السياسي الحقيقي لن يسمح ابدا تكرار

أخطاء الماضي مهما كان ثمن ذلك فلا عودة الى المناطقية ولا القبلية ولا الحزبية الضيقة ولا سياسات القفز على الواقع في مجالاته المتعددة ولا الوحدة و

تحت اي مسمى كان ومهما بلغت بهم هستيريا قراراتهم هنا وهناك لدق اسفين التناحر بين الجنوبيين ومنها القرارات الاخيرة فهي على حد وصف ناشط جنوبي اتحفظ على اسمه تشبه صيحات الموت الأخيرة فيهم وفي شرعيتهم المذبوحة على الواقع على ارض الجنوب الحبيب كل ما تمت الاشارة اليه سلفا سبق وان تناولته كما تناولته اقلام جنوبية اخرى ومن  منطلقات متعمقة جدا ليس في السياسة و خفاياها فقط بل في أدق تفاصيل تأريخ المنطقة وكيف تم تاريخيا التلاعب به من

جهة تلك المنظومة وأذنابها ووفقا لمصالحها الانانية الضيقة وعلى حساب تأريخ وجغرافيا الوطن الجنوبي الذي يستدعي من هيئة رئاسة المجلس الانتقالي وجمعيته الوطنية التي اختتمت اعمال دورتها الأولى ان تكون من اولى مهامها تفعيل العمل بين الشعب والأشتغال على المسألة التأريخية ودون اهمال لباقي الاتجاهات وفي مقدمتها:  السياسي و القانوني والاقتصادي و الثقافي و الاجتماعي وان يتذكر الجميع ان وجوده في اي هيئة جنوبية هو واجب وطني وهذه هي بوصلته

التي جاءت به الى موقعه هذا ولا شيئ غير هذه البوصلة وفي  الاتجاه جنوبا وعليه ان لا ينسى انه قد اقسم يمين الولاء لله اولا و لهذا الاتجاه الجنوبي و الذي اكون متفائل جدا اذا قلت ان الوطن  الجنوبي الان قد شرع فعلا بهز عقارب ربع  ساعته الاخيرة لاسيما واننا كجنوبيين على شرف نهاية عام وبداية عام لصالح تحقيق اغلى امانينا ونيل حريتنا و استعادة دولتنا  الجنوبية كاملة السيادة أملين ان يكون ذلك حقيقة واقعة على كامل التراب الوطني الجنوبي.

 

      محمود المداوي

الأثنين/

25ديسمبر2017م

التعليقات

انطلاقا من القراءة الأولية للتقرير المقدم من قبل اللجنة الدولية إلى مجلس الأمن الدولي والمكلفة بخصوص حل الأزمة في جنوب اليمن وشماله منذ أكثر من ثلاث سنوات وما لوحظ فيه من معاني ودلالات خفية مفيد...

د.يحيى شايف الشعيبي

هناك من يتعامل مع النقابات الجنوبية بإحتقار وإنتقاص بالذات القيادات التي ارتبطت مصالحها ببقاء اﻹحتلال اليمني للجنوب مع إنها قد فقدت شرعيتها نتيجة لتجاوز فترتها القانونية وتهربهم من عقد الدورة اﻹنتخابي...

المهندس/ علي احمد حسن

إن التضحيات الكبيرة التي قدمها شعب الجنوب لنيل حريته واستقلاله قد حققت الكثير من الأهداف وان الإنتصارات على أيدي أبطال مقاومتنا الباسلة في جميع الميادين والجبهات قدحصلنا بموجبها على بعض المكاسب من الن...

علي صالح الكاش الشعيبي

الذكرى السادسه لتولي الرئيس هادي رئاسة الجمهوريه مرت ست سنوات بالتمام  والكمال على تقلد المشير الركن عبد ربه منصور هادي الحكم .ست سنوات كاملة والمشير هادي يرتب ويبني ويعمل بحكمته المعهوده . رسم ا...

وجدي السعدي

اش الوطن الجنوبي تحت وصاية الاستعمار البريطاني لـ ???عاما ، كما قام الاستعمار البريطاني ببناء منازل سكنية ومنها مباني شارع المعلا الذي كان أفضل شارع على مستوى الوطن العربي وتأسيس قناة تلفزيونية في عدن...

عدنان القيناشي

كاد تكون كل السنوات اليمنية عجاف وقاسية لم تثمر إلا بصراعات وحروب ، فلم يسترِح الموطن لحظة ، ولم تغمض له عين إلا وأصوات المدافع تهز الأرض هزاً عنيفاً .ينهض المواطن من نومه ويتساءل: ما الذي يحدث؟! ...

علي عمر الهيج

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر